شركة Guardian Glass: من بدايات متواضعة إلى حضور عالمي

1932

تأسست شركة Guardian Glass في ديترويت في ميشيغان عام 1932. كانت الشركة التي تضم 20 موظفًا تنتج حوالي 100 نافذة زجاجية أمامية مغلفة يوميًا في مصنع بالجانب الشرقي من ديترويت. المعدات الوحيدة كانت عبارة عن مكبس يُستخدم في تغليف الزجاج للطبقات البينية، ويتم إنجاز جميع الأعمال الأخرى يدويًا. بلغ إجمالي مبيعات الشركة في العام الأول 130000 دولار.

تبنت Guardian شعارًا عبارة عن حرف G كبير يحيط بفارس يمتطي حصانًا. يمثل الشعار الأمان والحماية من الرياح والطقس والركام من خلال النوافذ الأمامية التي تقدمها Guardian لسائقي وركاب المركبات.

كانت شركة Guardian أثناء الحرب العالمية الثانية تنتج ملايين أقدام مربعة من الزجاج المغلف للنوافذ الأمامية في الشاحنات وعربات الجيب والمركبات العسكرية الأخرى. بدأت شركة Guardian في بداية خمسينيات القرن الماضي في إنتاج النوافذ الأمامية المطلية والمنحنية، وفي 1970 أصبحت Guardian أول شركة تدخل صناعة الزجاج الرئيسي الأمريكي خلال ما يقرب من 50 عامًا عند بدء الإنتاج في مصنع جديد بكارلتون في ميشيغان.

وقد استمر سجل Guardian الحافل بالإدارة المتقدمة والتفكير الإبداعي والنمو الثابت في المضي قدمًا. تشغل Guardian حاليًا مصانع في خمس قارات، وتزين منتجاتنا وأنظمتنا المركبات والمنازل ومشروعات الإنشاء في جميع أنحاء العالم. رؤيتنا هي خلق قيمة طويلة الأمد لعملائنا وحاملي الأسهم والمجتمع بكفاءة أكبر وبشكل أسرع من منافسينا من خلال التميز التشغيلي والتجاري وتطبيق الإدارة القائمة على السوق.

بدأت أول منشأة لتصنيع الزجاجي الطافي عمليات التشغيل في كلاريتون بولاية ميشيغان

1970

السمة المميزة لشركة Guardian. طلب وليام دافيدسون من فريقه من المهندسين التغلب على الصعاب، عبر بناء مصنع للزجاج الطافي مع وجود الكثير من العقبات ودون خبرة تذكر، وبناء مرفق حديد وعصري في كارلتون بميشيغان. 275000 قدم مربعة كقدرة إجمالية للمصنع وحوالي 350 طن يوميًا.

بدأ تسخين الفرن في أغسطس 1970، وتم إنتاج الزجاج لأول مرة في Guardian في وقت لاحق من هذا الشهر. صرح دايفيدسون في الإهداء الرسمي في 26 أكتوبر أمام قادة الصناعة التجميعية والمجتمع والقادة المدنيين والحكوميين قائلاً، "تنوي Guardian أن تكون شركة تصنيع زجاج لها مستقبل عبر توفيق سمات المنتج مع احتياجات الأفراد، ونضع ذلك في اعتبارنا عند دخولنا مجال تصنيع الزجاج".

توسعت Guardian في أوروبا بإطلاق منشأة زجاج طافٍ في بشاراغي، لوكسمبورغ

1981

يعد مصنع الزجاج الطافي في باستشارج في لوكسمبورغ أول مصنع لشركة Guardian في أوروبا وقد مهد الطريق للتوسع العالمي.

وقد أسهم موقع لوكسمبورغ المركزي بين بلجيكا وفرنسا وألمانيا وصول الشركة إلى أكثر المناطق أهمية في أوروبا.

انتقل عدد صغير من الفنيين والمديرين الأمريكيين المدربين إلى لوكسمبورغ لتولي مناصب قيادية داخل المصنع. كانت شركة Guardian ترغب في أن تظهر لموظفيها الأوروبيين إمكانات العمل في بيئة جديدة ومثيرة كشركة تسعى أن تتولى زمام الأمور في أوروبا كما هو الحال في الولايات المتحدة. أدركت شركة Guardian عبر عملية حريصة وخاضعة للتعديل كيفية نجاحها كشركة أوروبية في حين استفادت العمالة الأوروبية من العمل كجزء من شركة Guardian.

أعادت نقلة شركة Guardian تنظيم صناعة الزجاج، ومنحت صحيفة فاينانشال تايمز الشركة لقب "الثور الهائج" في أوروبا في وقت لاحق.

احتفلت Guardian في 2016 بمرور 35 عامًا على وجودها في لوكسمبورغ من خلال الافتتاح الرسمي لمكاتبها الجديدة في بيرترانج.

أضافت Guardian الزجاج منخفض الانبعاثية إلى مجموعة منتجاتها

1983

يتميز الزجاج منخفض الانبعاثية بطلاءات معدنية شفافة ودقيقة للغاية والتي تعكس إشعاع الموجات الطويلة، ويساعد في توفير الطاقة بشكل كبير في المنازل والمباني في حالات الطقس الدافئة والباردة.

تم تصنيع الزجاج منخفض الابتعاثية لأول مرة في أوروبا، ثم طُرح في بداية ثمانينيات القرن العشرين في أمريكا الشمالية. في 1983 كانت Guardian إحدى أوائل الشركات في الولايات المتحدة التي تقوم بتصنيع الزجاج منخفض الابتعاثية بعد إضافة تقنية الطلاء بالرش في مصنع الزجاج الطافي في مدينة كورسيكانا في تكساس.

تتميز الطلاءات منخفضة الانبعاثية بتعدد الطبقات حاليًا، وقد خُططت التصميمات المعقدة لتقديم نقل عالي الرؤية للضوء وانعكاس منخفض الرؤية للضوء وتقليل انتقال الحرارة.

تتبنى الكثير من مشروعات البناء حاليًا استخدام الزجاج منخفض الانبعاثية لخفض استخدام الطاقة والتكاليف بشكل كبير، ومن ثم خفض الأثر الكربوني بالمبنى.

تصنع Guardian Glass الطلاءات منخفضة الانبعاثية المتقدمة للاستخدامات السكنية والتجارية للوفاء باحتياجات عملائها حول العالم.

يركز برنامج HealthGuard الجديد في الشركة على رفاهية الموظفين

1985

في 1985، بدأت شركة Guardian برنامج HealthGuard، وهو جهد مركز وطموح للارتقاء برفاهية الموظفين والتحكم بتكاليف الرعاية الصحية. ويعد هذا البرنامج الصحي العالمي امتدادًا لإيمان ويليام ديفيدسون الدائم في مزايا المنافسة وفكرة ضرورة دعم شركة Guardian لموظفيها بأي طريقة ممكنة.

يصرح ديفيدسون قائلاً "أعتقد أن HealthGuard هو أحد أفضل البرامج التي نوفرها لموظفي Guardian". "تشجيع الموظفين للاهتمام بصحتهم وتقليل تكاليف الرعاية الصحية هو هدف جدير بالاهتمام. أؤمن شخصيًا بقيمة اللياقة البدنية منذ سنوات كثيرة. لا يوجه برنامج HealthGuard الموظفين إلى كيفية عيش حياتهم. وإنما يشجعهم على النظر في آثار أسلوب الحياة على رفاهيتهم. قرار قبول هذه التوصيات والعمل بمقتضاها يرجع لقرار كل شخص على حدة".

ستصبح برامج الصحة بالشركة أكثر انتشارًا في السنوات القادمة، وتعد Guardian رائدة مُعترف بها في هذا المجال. وقد تم تسليط الضوء على نهج الشركة الابتكاري بشكل خاص في قناة سي إن إن.

يساعد برنامج HealthGuard موظفي Guardian وأفراد أسرهم على تحسين حياتهم من خلال المبادرات التعليمية والأنشطة البدنية والفحوصات الصحية والتوعية المجتمعية.

افتتاح مركز العلوم والتكنولوجيا في كارلتون، ميشيغان

2000

افتتحت Guardian مركز العلوم والتكنولوجيا في 2000 وهو أحد أكثر مختبرات الزجاج تطورًا وشمولاً في العالم. ومنذ ذلك الوقت، طرح مركز العلوم والتكنولوجيا نتائج منتجات جيدة وتلقى مئات براءات الاختراع الجديدة.

وقد تولى الرئيس والمدير التنفيذي ويليام ديفيدسون رؤية توجيه وقيادة هذا التغيير. وقد صرح في رؤيته المستقبلية للموظفين قائلاً، "على مدار العشرين عامًا الماضية، كانت Guardian في مرحلة الإنفاق الرأسمالي، حيث تشيد مصانع زجاج طافي بمعدل مصنع تقريبًا لكل عام. يتعين علينا النظر في المصانع لدينا وأن نبحث عن طرق لجعلها مدرة لربح أكبر. يمكننا أن نربح أكثر من خلال التغيير، وهذا هو التوجه الذي تنتهجه شركتنا. ومن ثم، فأمامنا تحديان لكم. التحدي الأول، الاستمرار في الإنتاج منخفض التكلفة لمنتجاتنا. التحدي الثاني، الاستمرار في تطوير العمليات التحويلية وإصدار المزيد من المنتجات الجديدة. يتعين علينا كشركة الاستفادة من قدراتنا الحالية والميزة التنافسية، مع تطوير إمكانات جديدة في الوقت ذاته. سيأتي دور الإمكانات الجديدة في دعم Guardian خلال اللحظة الحتمية عندما تصبح الإمكانات القديمة بلا جدوى. علينا أن نتطور كشركة وإلا سنسقط".

ويتمثل حجر الزاوية لتوجه Guardian الجديد في تأسيس مركز العلوم والتكنولوجيا لتوحيد وتنسيق الجوانب الحاسمة للمنتج وعملية الابتكار. تم تحديد موقعه في الشارع المقابل لمصنع الزجاج الطافي حتى يسهل على الشركة التواصل ومعرفة وقائع العمليات اليومية. لدى مركز العلوم والتكنولوجيا هدفان رئيسيان وهما: تقديم منتجات مبتكرة لشركة Guardian لعرضها على العملاء ووضع عمليات تصنيع فعالة تزيد من الجودة مع خفض تكاليف العملاء.

Guardian تنشىء شركة SRG Global: مقدم سيارات جديد رائد في الصناعة

2009

في 2009، بدأت SRG Global Inc. عملها والتي تشتمل على عمليات تصليح السيارات في شركة Guardian Automotive وشركة سيغل روبرت لتشكل إحدى كبريات شركات العالم في تصنيع منتجات البلاستيك المطلية بالكروم لصناعات السيارات والشاحنات التجارية وصناعات البضائع الاستهلاكية. وقد بدأ تطور الشركة قبل عام من استحواذ شركة Guardian Automotive على شركة سيغل روبرت للسيارات.

يقع مقر الشركة الرئيسي بالقرب من ديترويت في ميشيغان، وللشركة حضور صناعي في مناطق العالم الرئيسية كأمريكا الشمالية وأوروبا وآسيا. تعمل شركة SRG Global من خلال مراكز التطوير المتقدمة على تعزيز عمليات التصنيع وتسريع عملية تطوير وتقديم الجيل التالي من المواد وتقنيات الطلاء والأنظمة الفرعية. وتخطط شركة SRG Global حلولاً عالمية للحصول على متانة أكبر على السطح والسلامة الهيكلية والوظائف المعززة وكفاءة المركبات ومرونة التصميم المتميزة. وتتمثل النتيجة في تطوير عمليات ومنتجات ابتكارية داخلية وخارجية والتي تضفي قيمة للعملاء والمستهلكين وإضفاء تأثير إيجابي على بيئتنا ومجتمعنا. ما بعد النهاية.

تعرَّف على المزيد

قامت شركة Guardian Industries Corp. بتطوير مركز العلوم والتكنولوجيا

2015

في 2015، أكملت شركة Guardian تطوير مركز العلوم والتكنولوجيا في كارلتون بميشيغان.

يعد مركز العلوم والتكنولوجيا أحد القوى الدافعة وراء التزام Guardian بالابتكار الذي يبدع قيمة للعملاء ويقدم منتجات تحسن معيشة الأفراد.

يمكن لمركز العلوم والتكنولوجيا، من خلال الإضافة بمساحة 27000 قدم مربعة، تسريع معدل تصميم المنتجات وتطويرها. تضم المنتجات البارزة طلاء الفراغات بالكامل وجدار العرض الزجاجي، وهو عبار جدار عرض كامل متصل بالكهرباء للحصول تقنيات تزجيج متقدمة، ومساحة مختبر متطورة وكبيرة.

وتجدر الإشارة إلى الجدار الساتر المتقدم والمُصمم لتحقيق صافي صفري للطاقة باستخدام منتجات Guardian الزجاجية التجارية عالية الأداء وSunGuard SNX 51/23 وSunGuard Spandrel HT وتصميم ألواح فولطضوئية متكاملة.

يصرح شيلدون دافيس، نائب الرئيس للبحث والتطوير قائلاً، "يعد هذا الأداء المرتفع إظهارًا بارزًا لالتزام Guardian بعمل تقنية زجاج متطورة".

لمعرفة المزيد عن مركز العلوم والتكنولوجيا، ومركز التطوير المتقدم بشركة SRG Global الشقيقة والتزام Guardian بالتحسين المستمر في ابتكار المنتجات والعمليات،

استحوذت Koch Industries, Inc. بالكامل على Guardian Industries Corp.

2017

أعلنت شركة صناعات كوك أنها أكملت الاستحواذ على شركة Guardian Industries Corp. عقب استلام جميع الاعتمادات التنظيمية. استثمرت كوك في البداية في Guardian في 2012 بالاستحواذ على مساهمة أقلية بنسبة 44.5 بالمئة في الشركة بذلك الوقت.

تقدم Guardian إمكانات وخبرات جديدة لشركة كوك في صناعات التوزيع والتصنيع الفني عالي الأداء. تعد Guardian رائدة في طلاءات البلاسيتك عالية الجودة في مجال السيارات وتوزيع منتجات المباني المتخصصة بالإضافة إلى كونها من كبريات منتجي المنتجات الخاصة بالزجاج المُصنع الطافي وعالي القيمة.

يصرح رون فاوبال، المدير التنفيذي ورئيس Guardian بأن "Guardian بدأت في 1932 كشركة صغيرة للنوافذ الأمامية في ديترويت، ثم أصبحت رائدة كبيرة تخدم بفخر قاعدة عملاء عالمية في صناعات متعددة". "تقدم توليفة خبرة Guardian وإمكانات كوك القائمة وبنيتها التحتية فرصة هائلة لنا جميعًا لخلق قيمة أكبر لعملائنا والمجتمعات التي نعمل بها".

يشير تشارلز كوك، المدير التنفيذي ورئيس شركة صناعات كوك إلى أن "فلسفة شركة صناعات كوك هي الاستثمار في الشركات التي يمكن تحقيق فائدة متبادلة معها بالإضافة إلى عملائها". "تساعد إمكاناتنا شركة Guardian على خدمة عملائها بشكل أفضل، كما أن الخبرة والتجربة الخاصة بالصناعة تعزز عمليات شركة كوك. على الرغم من عملنا مع Guardian منذ 2012، فإنني أعتقد أن تقدمنا معًا إلى الآن مجرد بداية".

وتوظف شركات كوك الآن، بعد التعاون مع Guardian، أكثر من 120000 موظف حول العالم، منهم حوالي 70000 موظف في الولايات المتحدة. لدى شركات Guardian حوالي 150 موقعًا في أكثر من 25 دولة. لم يتم إفشاء شروط العرض.